الحركة الديمقراطية الاجتماعية

الحركة الديمقراطية الاجتماعية

الحركة الديمقراطية الاجتماعية حزب يميني مغربي تأسس في 15 يونيو 1996 برئاسة محمود عرشان في انشقاق عن الحركة الوطنية الشعبية برئاسة المحجوبي أحرضان، وحصل على 32 مقعدا في الانتخابات البرلمانية في 14 نوفمبر1997.

التاريخ:

في الانتخابات البرلمانية التي أجريت في 27 سبتمبر 2002، فاز الحزب بسبعة مقاعد من أصل 325 مقعدًا. في الانتخابات النيابية التالية، التي أجريت في 7 سبتمبر 2007، فاز الحزب بـ 9 مقاعد من أصل 325 مقعدًا. وفي الانتخابات البرلمانية التي جرت في نوفمبر 2011، فاز الحزب بمقعدين من أصل 325 مقعدًا.

وفي 12 ماي 2007، تم عقد المؤتمر الوطني الأول بعد المؤتمر التأسيسي، فتم انتخاب السيد محود عرشان مرة أخرى أمينا عامل للحزب.

وفي منتصف يوليوز 2011، تم عقد المؤتمر الوطني الثاني، الذي قدم فيه الأخ محمود عرشان استقالته وتم انتخاب الأخ عبد الصمد عرشان، أمينا عاما للحزب.

كما تم عقد مؤتمر استثنائي للحزب بتاريخ 21 شتنبر 2013 من أجل ملائمة قوانين الحزب مع النظام الأساسي المتعلق بالأحزاب السياسية، طبقا لمقتضيات القانون.

وقد تم إدخال التعديلات الأساسية على القانون التنظيمي للحزب، منها البد المتعلق بمجلس الرئاسة الذي تم انتخاب الأخ محمود عرشان رئيسا لمجلس الرئاسة كهيئة استشارية.

وقد كانت دائما خلال التجارب الديمقراطية ممثلة بمنتخبين في الجماعات المحلية وفي البرلمان بغرفتيه، حيث حصلت في آخر انتخابات تشريعية لمجلس المستشارين التي جرتفي شتنبر 2015 على مجموعة برلمانية مكونة من ثلاثة أعضاء انضموا الى ثلاثة أعضاء آخرين من الاتحاد الدستوري، فكونوا فريقا تحت اسم الاتحاد الدستوري الديمقراطي الاجتماعي، وهم: محمود عرشان، عائشة آشلا، عبد الرحيم أطمعي

الأهداف:

ومن بين مبادئ الحركة وأهدافها خدمة الصالح العام بالإضافة الى:

التعلق والتشبث الدائمين بالثوابت والمقدسات العليا للبلاد والدفاع عن المؤسسات الدستورية، تحت ظل الملكية الدستورية الديموقراطية والاجتماعية.

التشبث بديننا الاسلامي الحنيف المطبوع بالتسامح والتعايش مع التأكيد على العمل بالمذهب المالكي ورفض كل أشكال وأساليب التطرف.

دوام التعبئة والتجند للدفاع عن الوحدة الترابية وتحرير أراضينا المغتصبة، بما فيها سبتة ومليليه والجزر المحاورة لها.

تنظيم وتأطير وتوعية المواطنين والمواطنات طبقا لمقتضيات الدستور ليساهموا بكل حرية في العمل من أجل البناء والتنمية المتكاملة في كل الميادين السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية.

التشبث بالدين الإسلامي الحنيف وفق المذهب المالكي المطبوع بالتسامح والتعايش والاعتدال، ورفض كل أشكال التطرف والعنف المؤديان للإرهاب.

الدفاع عن الثوابت والمقدسات العليا للبلاد وحماية المؤسسات الدستورية، تحت ظل الملكية الدستورية الديمقراطية الاجتماعية.

تنظيم وتأطير المجتمع طبقا لمقتضيات دستور المملكة، والنهوض بأعباء مجتمع ديمقراطي حداثي لتحقيق العدالة الاجتماعية، وصيانة الكرامة الإنسانية.

الاهتمام بقضايا الشباب، وتأطيره وتشجيعه على الانخراط في العمل السياسي وتدبير الشأن الوطني.

دعم المرأة في الحياة العامة في إطار المساواة، وتعزيز مشاركتها الفعلية في تحمل المسؤوليات الاجتماعية والإدارية والسياسية، مع العناية بسلامة الأسرة وتماسكها. ترسيخ دولة الحق والقانون، وتكريس الحريات واحترام حقوق الإنسان.

Abdelmoutalib CHABI

الفرصة هي أن تكون صاحب قرار مستقل لتكوين وطن يستحق العيش تحث سقفه برفقة ملك يجسد أحلام كل مواطن مغربي في طريق ملأ بتغرات الماضى. للإتصال بصاحب الموقع من أجل إعلان أو كتب مقال احترافي يتعلق بمشروعك الانتخابي المرجوا الاتصال برقم 0661563034 أو ارسال رسالة على بريدينا الرسمي chabiabdelmoutalib00@gmail.com

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى